اولاد خضير ملتقى الابداع والتواصل.....

اولاد خضير ملتقى الابداع والتواصل.....

المجتمع السياحة.....
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
»  شهداء البحر
الأحد 21 سبتمبر 2014 - 1:46 من طرف bensalem2007

» 10 أفكار خرجنا بها من مونديال البرازيل
الثلاثاء 15 يوليو 2014 - 1:30 من طرف bensalem2007

» تقرير يسرد النتائج الثقيلة عبر تاريخ كأس العالم ...
الخميس 10 يوليو 2014 - 14:36 من طرف bensalem2007

» أُعطِيتْ أمَّتي في رمضان خمسًا
الأربعاء 2 يوليو 2014 - 14:58 من طرف bensalem2007

» أروع الكلام ..
الأربعاء 2 يوليو 2014 - 14:52 من طرف bensalem2007

» ﻛﻴﻒ ﻛﺎﻥ ﻳﻌﺎﻣﻞ ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼ‌ﻡ ﺯﻭﺟﺎﺗﻪ
الأربعاء 2 يوليو 2014 - 14:19 من طرف bensalem2007

»  رمضان شهر الرحمة والغفران
الإثنين 30 يونيو 2014 - 17:27 من طرف bensalem2007

» أبكتني اخر وصايا الرسول صلى الله عليه و اله وسلم
الإثنين 30 يونيو 2014 - 16:56 من طرف bensalem2007

»  امساكية شهر رمضان1435هـ - 2014م للمدن الجزائرية
السبت 28 يونيو 2014 - 11:56 من طرف bensalem2007

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الأحد 22 يوليو 2012 - 17:51
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 64 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو مہعہتہز بہألله بہنہ سہألم فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 3433 مساهمة في هذا المنتدى في 2126 موضوع

شاطر | 
 

 مبولحي معجب بـ “السنافر”، الإدارة تفكر في دعوته في ديسمبر إلى حملاوي وإذاعة “داري

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راجى عفو ربه
Admin


عدد المساهمات : 1235
تاريخ التسجيل : 05/07/2010
الموقع : http://karouch.yoo7.com/profile.forum?mode=viewprofile&u=1

مُساهمةموضوع: مبولحي معجب بـ “السنافر”، الإدارة تفكر في دعوته في ديسمبر إلى حملاوي وإذاعة “داري   السبت 30 أكتوبر 2010 - 15:37



--------------------------------------------------------------------------------

شباب قسنطينة....مبولحي معجب بـ “السنافر”، الإدارة تفكر في دعوته في ديسمبر إلى حملاوي وإذاعة “داريك” تحدثت عنهم

أبدى حارس المنتخب الوطني الجزائري ونادي سلافيا صوفيا البلغاري وهاب رايس مبولحي إعجابه الشديد بأنصار شباب قسنطينة
بعد أن شاهد الكثير من صور وفيديوهات “السنافر” في اللقاء الأخير في قسنطينة أمام رائد القبة. وقد زادت دهشته عندما سمع أن الفريق يلعب في القسم الثاني الجزائري، كما أن إذاعة “داريك” الشهيرة في بلغاريا تحدثت عنهم كثيرا وأبدى الكثير من الصحفيين استغرابهم لوضعية النادي. من جهتها تفكر إدارة شباب قسنطينة في دعوته إلى حملاوي في اللقاءين المقررين أمام المدية أو سكيكدة من أجل مشاهدة فريقها، خاصة أنصار النادي القسنطيني.
مبولحي يلعب أمام ألف مناصر
من بين الأمور التي يجهلها الكثير من الأشخاص هو أن الحارس الدولي الجزائري يلعب مع ناديه سلافيا صوفيا البلغاري أمام حوالي ألف مناصر، رغم أن فريقه يعتبر الأكثر تتويجا في بلاد البلغار وغالبا ما يلعب الأدوار الأولى في المنافسات المحلية مثل البطولة والكأس، إضافة إلى المنافسات الأوروبية كما هو عليه الحال هذا الموسم من خلال مشاركته في أوروبا ليغ، إلا أن الحضور الجماهيري لأنصار النادي يبقى ضعيفا جدا، خاصة أن البطولة البلغارية لا تتمتع بشعبية واسعة سواء على المستوى المحلي أو على المستوى الأوروبي.
أكبر حضور أمام بورتو
وكان أكبر حضور جماهيري عرفه ملعب “فاسيل ليفسكي” الخاص بنادي سلافيا صوفيا في اللقاء الذي لعبه رفقاء رايس مبولحي أمام العملاق البرتغالي “أف. سي. بورتو” الذي يعتبر من بين أكبر الأندية الأوروبية بعد فوزه برابطة الأبطال مرتين وكأس الاتحاد الأوروبي، وقد قارب 19 ألف متفرج فقط في حين أن الملعب يتسع لأكثر من 45 ألف مشجع وهو ما جعل مبولحي لا يصدق أن هناك أندية تمتلك 50 ألف مشجع وفي القسم الثاني في الجزائر.
شاهد صورة “السنافر” عند مبعوث “الهدّاف”
وكانت بداية الحكاية لما شاهد الحارس مبولحي وهاب صورة “السنافر” في الكمبيوتر المحمول الخاص بمبعوث “الهدّاف” إلى بلغاريا “نجم الدين”، حيث سأله عن اسم هذا الملعب وعن الجماهير الغفيرة التي توجد بداخله، وعلم بعدها أن الأمر يتعلق بنادي شباب قسنطينة الجزائري الذي يلعب في القسم الثاني المحترف رغم أنه يملك أحد أجمل ملاعب الجزائر وعشرات الآلاف من الأنصار، إضافة إلى المنشآت الكبيرة التي يستفيد منها والدعم المالي الكبير، وبقي مبولحي يحدق طويلا في تلك الصورة ومستغربا في الوقت نفسه.
استفسر عن الأمر وطلب مشاهدة المزيد
بعد أن شاهد تلك الصورة التي التقطت من إحدى كاميرات الهواة في اللقاء الذي جمع شباب قسنطينة برائد القبة، طلب مبولحي مشاهدة المزيد من الصور إن أمكن، وهو ما كان له حيث شاهد الكثير منها خاصة صور “الداربي” الكبير بين “سي. آس. سي” و«الموك” والذي جرى منذ موسمين وعبّر مبولحي عن إعجابه الشديد بالأجواء التي يصنعها “السنافر” في لقاءات فريقهم. كما أنه شاهد بعض الفيديوهات في “الداربي” واندهش من العدد الهائل لـ«الفيميجان” التي تستعمل إلى درجة أنها تشكل خطرا على الأنصار واللاعبين، وأكد أنه من الرائع اللعب وسط هذه الأجواء التي لا نجدها إلا في الملاعب الأوروبية وبالضبط في تركيا أو اليونان أو إيطاليا.
دهش حين علم أنهم “العميد” وينشطون في القسم الثاني
كما كانت دهشة مبولحي كبيرة حين علم أن هذا النادي هو الأول في الجزائر، حيث أسس سنة 1989 في قسنطينة، إلا أنه لم يحصل على الكثير من الألقاب في مسيرته الكروية إذ حصل على كأس شمال إفريقيا في 1912 في ملعب زويتن بالعاصمة تونس، كما تحصل على بعض الألقاب قبل الاستقلال إلا أن الحصيلة لم تكن إيجابية بعد الاستقلال حيث انتظر فريق القرن إلى غاية سنة 1997 من أجل تحقيق اللقب الوحيد في تاريخه والذي أهداه الرئيس الحالي محمد بولحبيب. كما أن مبولحي دهش لما علم أن الفريق ينشط الآن في القسم الثاني الجزائري ودهش أكثر من حضور حوالي 50 ألف في ثاني لقاء فقط في قسنطينة.
مساعد السفير أكد لمبولحي أن “السنافر” علامة
وأكد مساعد السفير الجزائري في بلغاريا “الحذافي عثمان” لمبولحي على أن “السنافر” علامة مسجلة في كرة القدم الجزائرية وهم معروفون بالأعداد الغفيرة التي يحضرون بها إلى مباريات فريقهم، سواء في ملعب الشهيد حملاوي في قسنطينة أو في مختلف ملاعب الجمهورية. كما أن حضورهم الجماهيري لم يكن في يوم من الأيام مرتبطا بالنتائج التي يسجلها الفريق لأنهم أوفياء وبشكل غير عادي.
لعب أمامهم لما كان يحمل ألوان غالي معسكر
كما أكد مساعد السفير أنه لعب من قبل في قسنطينة لما كان يحمل ألوان غالي معسكر إلى جانب المدرب السابق للشباب محمد حنكوش الذي كان على رأس العارضة الفنية في السنة التي فاز بها الفريق باللقب، وأضاف أن “السنافر” معروفون بحرارتهم في الميدان وفي المدرجات أين يصنعون أجمل الصور في ملعب الأحلام وهي الصورة التي لا نشاهدها في أي ملعب آخر في الجزائر.
إذاعة “داريك” تحدثت عن السنافر
كما تحدثت مجموعة من الصحفيين البلغاريين إضافة إلى مبعوث “الهدّاف” على المباشر في إذاعة “داريك” عن ظاهرة “السنافر”، حيث أكد نجم الدين أن هؤلاء الأنصار لم يفهم أحد إلى غاية الآن السر الذي يجعلهم يأتون إلى الملعب بهذه الأعداد الغفيرة دون النظر إلى سمعة ووزن الفريق المنافس. كما أن “السنافر” سعوا منذ سنوات إلى تثبيت الفكر الأوروبي في حضور اللقاءات من أجل تشجيع الفريق مهما كانت وضعيته، كما أن الصحفيين البلغار جعلوا من أنصار النادي الرياضي القسنطيني قدوة يضرب بها المثل في الحضور القوي، خاصة أن ملاعبهم تعاني من هجر الأنصار لها.
المذيعة “راليسا” أعجبت كثيرا بهم
وأعجبت مذيعة إذاعة “داريك” راليسا كثيرا بشباب قسنطينة وأنصاره الأوفياء الذين يتنقلون في كل لقاء إلى مركب الشهيد حملاوي من أجل متابعة لقاءات الفريق. وقد طلبت الكثير من التوضيحات في نهاية الحصة لأنها لم تصدق كل ما قيل إلى غاية مشاهدتها للصور والفيديوهات التي صورت من داخل مسرح الأحلام. وقد تأكدت الصحفية البلغارية من صحة كل ما قيل، كما أبدت في الكثير من المرات دهشتها من تواجد “السنافر” في القسم الثاني.
البلغاريون اعتبروهم مثل الأتراك
واعتبر الكثير من الصحفيين الذين كانوا في مقر إذاعة “داريك” البلغارية أنصار النادي الرياضي القسنطيني مثل الأتراك، حيث أكد أحدهم أنه اعتقد أن أنصار الفرق التركية هم الوحيدون الذين يشتهرون بالألعاب النارية والتنقلات الضخمة، إضافة إلى الأجواء الحماسية التي تصحب اللقاءات القوية، إلا أنه غيّر رأيه الآن بعدما تأكد أن الجماهير الجزائرية هي الأخرى باستطاعتها أن تكون في مستوى الجماهير العالمية التي تصنع أجمل الصور في أجمل الملاعب العالمية.
مبولحي يضم صوته إلى صوت زيدان وشاوشي
وكان ما قاله الحارس الدولي الجزائري الذي لعب كأس العالم الأخيرة في جنوب إفريقيا شهادة أخرى تضاف إلى الشهادات التي خرجت عن كبار اللعبة سواء في العالم، كما فعل زين الدين زيدان الذي اعتبر أنصار شباب قسنطينة ظاهرة كروية حقيقية في الملاعب الجزائرية، إضافة إلى حارس المنتخب الوطني الآخر وبطل ملحمة أم درمان فوزي شاوشي الذي أكد أنه يحب “السنافر” كثيرا ومنذ الصغر، كما أنه يتمنى دائما اللعب أمامهم.
-----------------
مبولحي: “لا أصدق أن هؤلاء في القسم الثاني، ما شاهدته جنون وأتساءل ماذا سيفعلون لو أن ناديهم في القسم الأول”

بعد أن شاهدت كل هذه الصور التي تخص أنصار شباب قسنطينة، ما هو رأيك؟

أعتقد أن هؤلاء الأنصار غير عاديين لأنه من غير الممكن أن يسجل أنصار أي ناد في العالم حضورهم بهذا الشكل، وفي اللقاءات الأولى لأن حضور أكثر من 50 ألف مشجع مرة واحدة وفي القسم الثني أمر مثير للدهشة والحيرة.

في الجزائر أمر عادي، خاصة أن “السنافر” معروفون بوفائهم الشديد للفريق؟

طبعا، وهو ما أريد أن أقوله لأنه من غير الممكن أن يكون هذا الحضور عاديا. اعتقدت أن الأمر يتعلق بأحد اللقاءات القوية في البطولة الجزائرية أو نهائي الكأس، إلا أني لما علمت أن الأمر يتعلق بلقاء الجولة الرابعة من بطولة القسم الثاني اندهشت كثيرا خاصة أني لا أعرف الكثير عن كرة القدم المحلية وأسمع عن مولودية الجزائري ووفاق سطيف.

انتم لا تلعبون أمام جماهير غفيرة، ما هو السبب؟

صحيح في بلغاريا نلعب أمام مدرجات شاغرة وغالبا ما تكون اللقاءات مملة نوعا ما، لأن غياب الحماس الجماهيري في الملعب يؤثر نوعا ما على سير اللقاءات وتجد نفسك تلعب دون أي حافز إضافي يجعلك تقدم المزيد من أجل تطوير إمكاناتك.

كلمة أخيرة عن هذا الجمهور الغفير؟

لا أدري ما أقول، فريق يملك كل هذه الجماهير وهذا التاريخ لا بد أن يكون كبيرا جدا ويلعب الأدوار الأولى وأتساءل فقط لو كان في القسم الأول ويلعب على لقب البطولة عن الرقم الذي يمكن أن يسجل في المدرجات.
========

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://karouch.yoo7.com
 
مبولحي معجب بـ “السنافر”، الإدارة تفكر في دعوته في ديسمبر إلى حملاوي وإذاعة “داري
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اولاد خضير ملتقى الابداع والتواصل..... :: المـــــنتدى الريـــــــاضي-
انتقل الى: